أخبار عاجلة
أونروا: أهل غزة يتناولون وجبة كل 3 أيام -

الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج: عايزة أفيد الناس بعلمي

الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج: عايزة أفيد الناس بعلمي
الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج: عايزة أفيد الناس بعلمي

عمت الفرحة أرجاء منزل الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية الطالبة شهد، من قرية شطورة مركز طهطا بمحافظة سوهاج.


الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج: والداي سر نجاحي


وعبرت الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج، لموقع تحيا مصر، أنها كانت في غاية السعادة عندما استمعت إلى خبر حصولها على المركز الأول حيث كان والدها يتطلع ويترقب النتيجة قبيل ظهورها وعندما ظهرت وجد اسم ابنته في المركز الأول على المرحلة الابتدائية، مؤكدة أن الفضل يعود إلى والديها في تفوقها.
وأوضحت الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج، أن يومها الدراسي كان يبدأ بالقرآن الكريم في البداية، حيث كانت تستيقظ وتصلي، وبعدها تبدأ بحفظ القرآن الكريم ومذاكرة المواد الدينية حيث أنها كانت تعطيها الدافع من أجل تكملة المذاكرة، ثم تذهب إلى المدرسة وتكون في غاية التركيز والحرص على تلقي المعلومات أثناء شرح المعلمين.

" src="">


الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج تكشف عن أمنيتها


وكشفت الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج، أنها تتمنى أن تصبح دكتورة جامعية من أجل أن تفيد الجميع بعلمها، ولا يقتصر عليها فقط، وسوف تعمل وتجتهد من أجل الوصول إلى هذا الحلم، حيث أن تحب التدريس جدا ولذلك تريد أن تكون دكتورة جامعية.


والد الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج: سأظل أدعمها طوال حياتي


واشار والد الطالبة الأولى على الشهادة الابتدائية الأزهرية بمحافظة سوهاج، أن الله من عليه بابنته شهد فهي نعم الابنة البارة والمطيعة، والتي تلتزم وتركز في دراستها، مشيرا إلى أنه كان يتوقع حصولها على هذا المركز ولكن كان لديه بعض التخوف خصوصا أنها كانت حريصة طوال السنوات الماضية على الحصول على المركز الأول وتذاكر وتجتهد من أجل ذلك، حتى حصلت على ما تريد في النهاية، متمنيا لها التوفيق والنجاح في السنوات القادمة، مشيرا إلى أن بقية ابنائه أيضا من يصغرونها وهو من المتفوقين وجميعهم في التعليم الأزهري، لأنه يحرص على تعليهم علوم الدين، حيث أن الإنسان إذا صلح دينه صلح كل شيء بعدها. 
 

 

إخلاء مسؤولية إن موقع ناشري الفجر يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بطائرة خاصة.. أحمد سعد يصل إلى المغرب لحفله بمهرجان موازين
التالى توقعات مثيرة من ليلى عبداللطيف عن الحكومة الجديدة و وصول منتخب مصر كاس العالم ومستقبل الأهلي